02

 

شاركت جامعة اليرموك من خلال مركز الريادة والإبتكار في كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية في تنظيم أسبوع الريادة العالمي في الأردن والذي اختتم أعماله الأسبوع الماضي، وجرى تنظيمه عبر تقنية الإتصال المرئي عن بُعد.

وقال مدير المركز الدكتور محمود المستريحي أن أسبوع الرياة العالمي هو عبارة عن فعالية تعقد خلال أسبوع واحد في منتصف شهر تشرين الثاني من كل عام، حيث يُعد أكبر حدث عالمي للاحتفاء بالمبتكرين ومبدعي فرص العمل الذين يطلقون الشركات الناشئة لتحقيق أفكارهم على أرض الواقع، وبالتالي دفع عجلة النمو الاقتصادي وزيادة رفاهية المجتمعات.

وأضاف أن جامعة اليرموك نظمت خلال "هذا الأسبوع" عدة أنشطة مثل الجلسات النقاشية وعرض فلم ريادي، بالإضافة إلى التطرق لبعض قصص النجاح، كما وشارك طلبتها من مختلف التخصصات بمسابقة طلبة الجامعات الأردنية التي تعد إحدى فعاليات الأسبوع.

وأشار المستريحي إلى أنه بلغ مجموع ما تقدم به طلبة جامعة اليرموك من طلبات مشاريع للمسابقة 74 طلبا من مختلف الكليات، خضعت جميعها لعملية التقييم المختلفة.

وتابع تأهل مشروعين من هذه المشاريع التي قدمت إلى المرحلة النهائية على مستوى الجامعات الأردنية، لافتا إلى أنه قد خضعت أيضا المشاريع المتأهلة من التقييم الأولي والتي بلغ عددها 12 فريقا للتدريب الذي قدمته جمعية المبتكرين الأردنيين (TTi) على كيفية بناء نموذج العمل التجاري، وكيفية إلقاء أفكار المشاريع بواقع ساعتين لكل ورشة تدريبية حيث يعد هذا التدريب المرحلة الثانية من المسابقة.

وأشار عميد كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية الدكتور موفق العتوم، إلى أهمية مشاركة الطلبة في مثل هذه الأنشطة، والتي من شأنها أن تنمي المهارات الريادية لديهم، مؤكدا أن جامعة اليرموك تولي أهمية كبيرة إلى الريادة والإبتكار ومنها حاضنات الأعمال في خططها الاستراتيجية والتي سينبثق عنها مجموعة كبيرة من الأنشطة الريادية بعضها يتم تضمينه في المنهاج الدراسي والأخرى ستكون لامنهجية.

 

0
0
0
s2sdefault