مركز الاخبار

 نظمت كلية الصيدلة في جامعة اليرموك محاضرة علمية بعنوان "إدارة سلاسل التوريد الصحي" والتي ألقاها الدكتور سفيان مقدادي من مستشفى ملك عبدالله المؤسس، وذلك عبر تطبيق زووم، بمشاركة عميدة الكلية الدكتورة ميرفت الصوص.

وفي بداية المحاضرة رحبت الصوص بالمشاركين، داعية الطلبة للاستفادة من موضوع المحاضرة الذي يعتبر واحدا من المجالات الهامة التي يتوجب على طالي الصيدلة الإلمام بها ومعرفتها، لافتة إلى أن عقد هذه المحاضرة جاء بهدف تعريف الصيادلة بإدارة المشتريات والخدمات اللوجستية لسلاسل الإمداد والتزويد الصحية ومتطلبات التخطيط المرتبطة بها.  

 بدوره عرف مقدادي خلال المحاضرة مفهوم سلسلة التوريد وهي عبارة عن مجموعة من عمليات التنسيق التنظيمي والاستراتيجي لوظائف الأعمال المعتادة وتخطيط هذه الوظائف داخل الشركات أو المصانع  ومن خلال مجموعة أعمال داخل سلسلة الإمداد تعمل علي تحسين الأداء طويل المدي للشركات بشكل منفرد ولسلسلة التزويد ككل، مبينا أهمية وضرورة الدمج والتفاعل بين إدارة الصيدلة وإدارة سلاسل التوريد الصحي لاسيما وأن هناك    
0
0
0
s2sdefault

200883365 160883232687545 2124019945180138880 n

عقدت عمادة شؤون الطلبة في جامعة اليرموك، وعبر تقنية الإتصال المرئي عن بعد، دورة تدريبية بعنوان " المهارات الأساسية في الحاسوب للمكفوفين"، استهدفت من خلالها ثمانية عشر شخصا من ذوي الإعاقة البصرية من طلبة المدارس، وطلبة الجامعات والموظفين.

و تضمنت الدورة التي امتدت لنحو 30 ساعَة تدريبية، تدريب المستهدفين على ثلاثة مَحاوِر رئيسة هي: مهارات أساسية للعمل في بيئة نظام "ويندوز" بصحبة قارئ الشاشة NVDA، و مبادئ أَساسية في التعامل مع حزمة برامج Microsoft Office، والعمل على " الانترنت" والبريد الالكتروني Gmail.

و قال عميد شؤون الطلبة الدكتور محمد المزاودة إن العمادة سعت ومن خلال هذه الدورة إلى تعزيز ثقة الأَشخاص ذوي الإعاقة البصرية بأنفسهم من خلال تأهيلهم للعمل على أجهزة الحاسوب واستخدام شبكة "الانترنت" وتوظيفهما لخدمتهم في الدراسة والعمل سعيا نحو دمجهم في المجتمع وتمكينهم من المساهمة في بنائه كل وفق مجال اختصاصه.

وأضاف أن استهداف أشخاص من ذوي الإعاقة البصرية من أفراد المجتمع المحلي للانتفاع من فعاليات هذه الدورة، جاء تطبيقا للدور المجتمعي للجامعة ورسالتها البناءة الهادفة لتحقيق التنمية والرفعة للمجتمع المحلي في مختلف المجالات.

وأشار المزاودة إلى أن العمادة تمكنت ومن خلال القائمين على هذه الدورة من تمكين الفئة المستهدف من الحركة والتنقل في بيئة نظام "ويندوز" (10) والتعامل مع صناديق الحوار والاختصارات التي يوفرها بصحبة برنامج NVDA، وإنشاء المجلدات والملفات وتقنيات التعامل معها، إضافة لتثبيت برنامج قارئ الشاشة NVDA وضبط إعداداته بالطريقة التي تخدم طبيعة عمل الكفيف على الحاسوب، وتحرير النصوص على برنامج Microsoft Word، إضافة إلى إعداد العروض التقديمية وعرضها باستخدام برنامج Microsoft Powerpoint، والبحث في مُتَصَفِّحَي Google Chrome & Firefox، وغيرها من مهارات التعامل مع جهاز الحاسوب وشبكة "الانترنت".

يذكر أن الدورة عقدت بتنظيم من قسم الطلبة ذوي الإعاقة في عمادة شؤون الطلبة، و بإشراف من مشرف مختبر التكنولوجيا للطلاب ذوي الإعاقة البصرية لؤي الخصاونة، وبالتعاون مع المدرس محمد خصاونه من المجتمع المحلي.

0
0
0
s2sdefault

119957394 4377950038943579 3728697581048770093 o

تعلن جامعة اليرموك إلى جميع طلبتها، أنه ونظرا لتعديل فترة السحب والإضافة للفصل الدراسي الصيفي 2021/2020، والتي أصبحت للفترة من 29/6/2021 ولغاية 3/7/2021، فإن آخر موعد لدفع الرسوم الجامعية للفصل الدراسي الصيفي 2021/2020هو مساء يوم الأحد المقبل الموافق 4/7/2021.

 

 
0
0
0
s2sdefault

nozoh

نضمت جامعة اليرموك ورشة خاصة عبر تطبيق Zoom لإطلاق النتائج النهائية لمشروع “تشكلات النزوح العابرة للحدود الوطنية (TRAFIG)"، والذي تنفذه الجامعة بالتعاون مع مركز بون العالمي لتحول مكان العيش (BICC)  ومعهد ميتشلن (CMI) النرويجي، وبتمويل من الاتحاد الأوروبي

وفي بداية الورشة قدم مدير المشروع بالجامعة الدكتور فواز أيوب المومني ايجازا عن المشروع الذي يهدف إلى تكوين المعارف اللازمة لإيجاد الحلول الناجعة لمشاكل النزوح الممتد بما يتناسب مع قدرات الأشخاص المتأثرين من النزوح، لافتا إلى أن المشروع يركز على الشبكات المحلية والعابرة للحدود إضافة إلى إمكانية التنقل على أنها مصادر يستفيد منها النازحين في حياتهم اليومية.

واستعرض خلال الورشة منهجية المشروع محاوره الخمس الرئيسية والتي تناولت القوانين والأنظمة المتعلقة باستقبال وإيواء اللاجئين، وسبل العيش والأمن في البيئات المحلية، والاتصال والتنقل في سياق التهجير المطول، واندماج النازحين والعلاقات بين المجموعات مع المجتمعات المضيفة، و حوافز التنمية والتفاعلات الاقتصادية الجديدة.

وأشار المومني إلى أنه نتائج المشروع بينت أن 63 % من اللاجئين السوريين في الأردن يلتقون دعم من منظمات وجهات متعددة، وأن  المساعدات الإنسانية غير كافية لمواجهة الظروف الصعبة لللاجئين، كما بينت نتائج المشروع أن وضع اللاجئين في مخيم الزعتري يعد افضل من وضع اللاجئين خارج المخيم من حيث الحصول على المساعدات والحصول على فرص عمل، ووفقا لبيانات المسح، فإن الغالبية العظمى (83 في المائة) من اللاجئين السوريين لا يعتزمون العودة إلى سوريا في غضون العامين المقبلين، ومن بين الذين يعيشون في مخيمات، لا ينوي سوى 12 في المائة منهم العودة إلى سوريا إلى الأبد

ويضم فريق عمل المشروع من الأردن كل من الدكتور رشيد الجراح، والدكتورة تمارا اليعقوب، والدكتورة رغدة الفاعوري والدكتور علي عودات من جامعة اليرموك، بالإضافة إلى الباحثين الميدانين الدكتورة رشا الحسبان، وورود عواد، ورولا مسعد، وأحمد شديفات، وخالد المومني، كما يضم فريق العمل كل من الدكتور ساره توبان، والدكتور آري من معهد ميتشلن (CMI) النرويجي

وقد شارك بعرض النتائج خلال الورشة كل من الدكتورة تمارا اليعقوب من كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية في جامعة اليرموك، والدكتورة رغدة الفاعوري/ مساعد رئيس جامعة آل البيت للعلاقات الدولية، وتضمن الجزء الأخير من الورشة أسئلة ومداخلات المشاركين

وحضر الورشة عدد من الناشطين والمهتمين في مجال التنمية والعمل الإنساني والمنظمات الدولية.

0
0
0
s2sdefault

 IMG 2557

وقعت جامعة اليرموك تجديدا لاتفاقية تعاون مع بنك القاهرة عمان لتحويل الهوية الجامعية لطلبة الجامعة إلى بطاقة ذكية متعددة الاستخدامات، وإضافة خدمات نوعية لحامل البطاقة تشمل تكنولوجيا الدفع الالكتروني والعمليات المالية الآمنة عبر شبكة الانترنت وذلك بإشراف الشركات المصدرة لبطاقات وخدمات الدفع العالمية والمحلية، ووقع الاتفاقية عن الجامعة رئيسها الدكتور نبيل الهيلات، وعن البنك الرئيس التنفيذي كمال البكري، بحضور رئيس مجلس أمناء الجامعة الدكتور خالد العمري.
وأشاد الهيلات خلال حفل توقيع تجديد الاتفاقية بالدور الهام الذي يقوم به بنك القاهرة عمان باعتباره أحد دعائم الاقتصاد الوطني، والمستوى المتميز للمعاملات المصرفية والخدمات البنكية النوعية التي يقدمها للمؤسسات والأفراد، مشددا على عمق العلاقة التي تربط اليرموك مع بنك القاهرة والتي تعد من الشراكات الناجحة بين القطاعين الأكاديمي والمصرفين وتجسد التوجيهات الملكية السامية التي تحفز على عقد الشراكات الحقيقية والفاعلة بين مختلف القطاعات بما يسهم في تبادل الخبرات والمعلومات من أجل تطوير وتحديث مؤسساتنا الوطنية وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطن الأردني، ويدعم مسيرة التنمية المستدامة في كافة القطاعات، مؤكدا حرص الجامعة على تعزيز وتقوية روابط التعاون مع بنك القاهرة على مختلف المستويات.
وأشار إلى أن بنود هذه الاتفاقية تأتي انسجاما مع خطة الجامعة الاستراتيجية وسعيها إلى توفير البيئة التعليمية المناسبة لطلبة الجامعة والتسهيل عليهم من اجل اتمام معاملاتهم الجامعية، ومنهحم بعض المزايا أثناء حياتهم الجامعية لا سيما وأن هذه البطاقات تتيح لمستخدميها خدمات نوعية تشمل تكنولوجيا الدفع الإلكترونية والعمليات المالية الآمنة عبر شبكة الإنترنت.
من جانبه شدد البكري على حرص بنك القاهرة عمان على تعزيز التعاون مع جامعة اليرموك التي تعد رافدا رئيسيا لسوق العمل المصرفي المحلي والمصرفي بالكوادر البشرية المؤهلة، والذين أثبتوا تميزهم في مختلف ميادين العمل الاقتادي والمصرفي على المستوى المحلي والعربي والإقليمي.
وأشار إلى أن البنك يسعى إلى مواكبة التطورات التكنولوجية وتسخيرها لتقديم خدمات بنكية متميزة، وتقديم خدمات متميرة للجامعات الأردنية تشمل العاملين فيها من أكاديميين وإداريين وطلبة حيث سيقوم البنك باطلاق تطبيق للهاتف الخلوي خاص بالبطاقة الجامعية الذكية لتسهيل الاستفادة من ميزات البطاقة الذكية، لافتا إلى أن هذه البطاقة تعد أداة لربط الطلبة بالجامعة حتى بعد تخرجهم.
وتنص الاتفاقية على أن يقوم بنك القاهرة عمان بإصدار وتشغيل بطاقات هوية ذكية متعددة الاستخدام لطلبة الجامعة، وإضافة خدمات نوعية لحامل البطاقة تشمل تكنولوجيا الدفع الالكتروني والعمليات المالية الآمنة عبر شبكة الانترنت وذلك بإشراف الشركات المصدرة لبطاقات وخدمات الدفع العالمية والمحلية "، بحيث يمكن للطالب استخدام البطاقة داخل الحرم الجامعي كبطاقة هوية تعريفية، ولدفع الرسوم الجامعية، وللدفع لمرافق الجامعة التي يتوفر بها أجهزة نقاط بيع (Point of Sale)، وصرف المنح الجامعية والمياومات والرواتب من خلال شحن البطاقات.
كما يمكن للطالب استخدام البطاقة خارج الحرم الجامعي محليا ودوليا، وللشراء والسحب النقدي لدى نقاط البيع (Point of Sales) وأجهزة الصراف الآلي كبطاقة دفع الكتروني "مدفوعة مسبقا"، على ألا تتحمل الجامعة أية مسؤولية في حال رفض البطاقة من قبل التاجر لأي سبب من الأسباب، كما يمكن للطالب استخدام البطاقة للشراء عبر الانترنت، وإمكانية تعبئة البطاقة بالنقود من خلال فروع البنك داخل وخارج الاردن، بالاضافة إلى تمكين الطلبة من الاستفادة من الخصومات التي يوفرها البنك لدى شبكة خصومات (تجار/محلات تجارية وغبرها) تشمل العديد من القطاعات التي يحتاجها حامل البطاقة، و الاستفادة من الخصومات والعروض التي ترتبها الشركات المصدرة لبطاقات وخدمات الدفع العالمية والمحلية ضمن شبكة محلات معتمدة داخل وخارج الأردن.
وحضر توقيع الاتفاقية عدد من المسؤولين في الجامعة وبنك القاهرة عمان.

IMG 2581

0
0
0
s2sdefault