e3lam511

قال رئيس جامعة اليرموك الدكتور إسلام مساد إن جيل الشباب هم مستقبل هذا الوطن وأمله ونواة تغييره نحو الأفضل والقادرين على إكمال مسيرة العطاء والبناء في مملكتنا الأردنية الهاشمية، جاء ذلك في لقائه طلبة كلية الإعلام الحاصلين على جوائز الطلابية المتميزة خلال مشاركتهم في جائزة البحث العلمي لطلبة الجامعات الأردنية في دورتها 23 التي نظمتها الجامعة الأردنية، وفي الدورة الثانية لمهرجان إبداعات طلبة الإعلام بجامعة الزرقاء.

وأشاد مساد بالمستوى المتميز لطلبة كلية الإعلام بمختلف أقسامها الذين أثبتوا جدارتهم وتفوقهم في مختلف المحافل العلمية التي شاركوا بها، فضلا عن ان خريجي الكلية وضعوا بصمة واضحة في القطاع الإعلامي والصحفي داخل الأردن وخارجه الأمر الذي يعكس مدى الاهتمام والرعاية التي توليها إدارة الكلية وأعضاء هيئتها التدريسية بالطلبة وحرصهم على تزويدهم بمختلف المهارات والمعارف الذي تمكنهم من إثبات جدارتهم وكفاءتهم في سوق العمل بعد تخرجهم.

وقال إن اليرموك تفخر بهذه الكلية الرائدة التي حظيت بتكريم جلالة الملك عبدالله الثاني بوسام الاستقلال من الدرجة الأولى تقديرا لاسهاماتها المتميزة في تطوير قطاع التعليم الإعلامي وإعداد خريجين مؤهلين مهنيا وعلميا مواكبين للمستجدات العملية والعلمية في حقل الصحافة والإعلام والاتصال، الأمر الذي يعكس مدى تميز هذه الكلية وريادتها على المستويين المحلي والإقليمي.

وأكد مساد دعم اليرموك لطلبتها المتميزين وحرصها على التواصل الدائم معهم ليتمكنوا من شق طريق الريادة والإبداع في مجال تخصصهم مما يسهم في رفعة اسم اليرموك بين نظيراتها في المنطقة.

بدوره قال عميد الكلية الدكتور تحسين منصور، إن طلبة الكلية لطالما أثبتوا جدارتهم وتفوقهم في مختلف المسابقات والمهرجانات الإعلامية، مؤكدا أن أسرة الكلية تنشد على الدوام تحقيق التميز والريادة من خلال إعداد الطلبة الإعداد الأمثل وتمكينهم من حمل رسالة مهنة الصحافة والإعلام السامية، وتعميق الرسالة الوطنية بتعظيم الإنجازات والبناء عليها.

 وفي نهاية اللقاء الذي حضره نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية الدكتور موفق العموش، وو رئيس قسم الإذاعة والتلفزيون الدكتور محمد حابس، و رئيسة قسم الصحافة الدكتورة مرسيل جوينات، و مديرة العلاقات العامة والإعلام الدكتورة نوزت أبو العسل، كرّم مساد الطلبة الحاصلين على الجوائز وأساتذة الكلية المشرفين عليهم وهم: الطالب صهيب البدور من قسم الإذاعة والتلفزيون، الحاصل على المركز الرابع في جائزة البحث العلمي لطلبة الجامعات الأردنية في دورتها 23، عن بحثه الذي حمل عنوان "دور موقع فيس بوك بتوعية المواطنين بجائحة كورونا من خلال تحليل محتوى الفيديوهات الإعلانية على صفحة وزارة الصحة الأردنية"، والذي تولى الإشراف عليه الدكتور محمد حابس.

وكرّم كذلك الأستاذ محمد محروم، والأستاذ علي الزينات المشرفين على اعمال الطلبة المشاركة في مهرجان إبداعات طلبة الإعلام بجامعة الزرقاء، وكل من الطلبة عائشة عمر من قسم الإذاعة والتلفزيون، الحاصلة على المركز الأول بفئة البرودكاست، عن عملها " تجارب قارئة "، وكل من الطالب ايهاب ابراهيم والطالبة وئام العمري الحاصلين على المركز الثاني في فئة الافلام القصيرة عن فلم "التوبة"،  والطالب نبيل غرايبة الحاصل على المركز الثاني عن فيلم " الولادة من جديد"، والطالبة زهراء عمر الحاصلة على المركز الثالث في فئة الأفلام الوثائقية – التسجيلية عن فيلم "بلا قاطرة".

وكرّم مساد أيضا طلبة قسم الصحافة محمد النواطير ومجد الصمادي ورلا بني فواز الحائزين على المركز الثاني بفئة القصة الصحفية "دكتور سفاح"، والطالبة ابتهال ذكر الله الحاصلة على المركز الثاني بفئة التحقيقات الصحفية عن التحقيق الذي حمل عنوان" ملف الطاقة في الاردن"، و الطالبة هلا النقرش الحائزة على المركز الثاني في فئة الأعمال الرقمية عن العمل المتمثل في "صحيفة الكترونية".

e3lam512

0
0
0
s2sdefault