dcc2ab4d 73ba 4421 a2e8 c68db1096218

 

أكد رئيس الجامعة الدكتور إسلام مساد، على دعم رئاسة الجامعة لدائرة العلاقات العامة والإعلام، لتواصل دورها الريادي و المتقدم في خدمة الجامعة ورسالتها ومسيرتها، التي تمتد لعقود طويلة.

وأضاف خلال زيارته إلى دائرة العلاقات العامة والإعلام، ولقائه مديرة الدائرة الدكتورة نوزت أبو العسل وموظفي الدائرة، أن "هذه الدائرة" ساهمت وتساهم في تعظيم منجزات الجامعة وتوثيقها وتعريف المجتمع المحلي بها، إلى جانب تنظيم المؤتمرات واستضافة الوفود وعقد سلسلة من النشاطات والبرامج المختلفة.

ولفت مساد إلى دور دائرة العلاقات العامة والإعلام، من خلال قسم المطبعة في تأمين الجامعة بكافة مستلزماتها ومطبوعاتها الورقية والإعلانية، وفي هذا توفير للنفقات، وخصوصا أن جامعة اليرموك هي الجامعة الوحيدة في إقليم الشمال التي تمتلك مثل هذه المطبعة.

وشدد مساد، على دور الدائرة وجهدها الإعلامي في تبني وإيصال رسالة الجامعة إلى جمهورها الداخلي والخارجي، والتعريف بأخبار الجامعة ونشاطاتها، وما يحققه طلبتها واساتذتها وموظفيها من تميز وإنجازات في مختلف المجالات والعلوم والفنون، مشيدا في الوقت نفسه بجهودها في إدامة التواصل مع مختلف المؤسسات الصحفية والإعلامية على مستوى إقليم الشمال والمملكة بشكل عام.

من جهتها، ثمنت أبو العسل زيارة رئيس الجامعة الدكتور إسلام مساد، إلى الدائرة، مشيرة إلى أنها تمثل رسالة دعم مباشرة من قبل رئاسة الجامعة لدائرة العلاقات العامة والإعلام وموظفيها، لمواصلة عطائهم وتحفيزهم لمزيد من العمل بشكل يحمل روح الإبداع والتجديد فيما يخص "العلاقات العامة والإعلام" ومجالاتها المختلفة.

وأكدت على أن دائرة العلاقات العامة والإعلام، و التي أنشأت بالتزامن مع تأسيس الجامعة في العام 1976، تعتبر حلقة الوصل بين كافة وحدات الجامعة، منطلقة من جوهر وعمق فكرها المتمثل في ابراز رسالة الجامعة وتحقيق اهدافها من خلال أقسامها المختلفة.

وتجول مساد، خلال زيارته على مختلف مرافق الدائرة، وأقسامها المختلفة، كما واستمع لشرح من موظفي الدائرة حول طبيعة اعمالهم و وظائفهم.

 

1c101e2c d426 4d23 8a72 d2dec6ef5913

abf38692 4a2f 4a02 8a0f 11fe94cee03b

0
0
0
s2sdefault