053c4397 460a 4203 bf0e 7e19f40079c5

وقعت جامعة اليرموك ووزارة السياحة والآثار، مذكرة تفاهم وتعاون في المجال السياحي والإرث الثقافي، حيث تهدف المذكرة إلى تحقيق تنمية سياحية مستدامة والحفاظ على الإرث الثقافي في المملكة، وكذلك تطوير القطاع السياحي.

وجاءت المذكرة التي وقعها كل من وزير السياحة والآثار نايف الفايز ورئيس الجامعة الدكتورنبيل الهيلات، في إطار التعاون بين الطرفين في مجال التوعية السياحية، وتطوير مناهج التدريب في موضوع الدلالة والإرشاد السياحي، وتنمية وتطوير المنتج السياحي، وكذلك مجال تكنولوجيا المعلومات والدعاية والإعلان، وتنمية الموارد البشرية.

وتنص المذكرة على تشكيل لجنة مشتركة بين الوزارة والجامعة، تكون مهامها إعداد خطة شاملة لآلية العمل المشتركة والمشروعات والبرامج المراد العمل عليها، حيث يعمل الفريقين على تشجيع وتعزيز دور السياحة والحفاظ على الإرث الثقافي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال الإبتكار واستخدام التقنية الحديثة وتطوير المجتمعات المحلية على مختلف المستويات.

كما وتنص المذكرة على تشارك الفريقين في تبادل الخبرات مع الجهات العربية والدولية في مجال تنمية المواقع السياحية والتراثية والأثرية، والإفادة من التجارب والخبرات العالمية، ووفق القوانين والأنظمة والتعليمات النافذة والمعمول بها في هذا المجال.

وتضمنت المذكرة التشجيع على تبادل الخبرات في مجال إدارة المواقع السياحية والتراثية للنهوض بالمواقع وفق أحدث أساليب الإدارة المتبعة عالمياً والتعاون مع الجامعات والجهات الاخرى المتخصصة في مجال السياحة والآثار والتراث في المملكة ووفق القوانين والأنظمة والتعليمات النافذة والمعمول بها في هذا المجال.

وتشتمل مذكرة التفاهم، العمل على رفع مستوى الوعي بأهمية الإرث السياحي والتراثي في المدارس والكليات والجامعات بالمملكة، من خلال المحاضرات والندوات والورش والمؤتمرات والافادة من البنية التحتية المتوفرة بين الفريقين لإقامة الفعاليات في المسارح والمدرجات والقاعات.

وبموجب مذكرة التفاهم يعمل الفريقين، على تنظيم مؤتمرات وورش عمل سنوية للشراكة بينهم وخاصة في مجال السياحة والارث الاثري في الأردن من أجل التعاون في مجال السياسات، وبناء القدرات المؤسسية، وإقامة المشروعات.

وتنص المذكرة على اشراك جامعة اليرموك من خلال اتفاقيات خاصة مع دائرة الآثار العامة، في عمليات التنقيب الاثرية وعمليات الصيانة والترميم للمواقع الاثرية وفق القوانين والأنظمة والتعليمات النافذة والمعمول بها في هذا المجال، إضافة إلى العمل المشترك على استقطاب المشروعات الدولية والتمويل المحلي والدولي لتنفيذ مشروعات وابحاث مشتركة تهدف إلى تشجيع وتعزيز دور السياحة والحفاظ على الارث الثقافي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وبحسب المذكرة يعمل الفريقين على إعداد الملفات الخاصة بمواقع التراث العالمي أو المواقع المرشحة لقائمة التراث العالمي، ووفق القوانين والأنظمة والتعليمات النافذة والمعمول بها في هذا المجال، بالإضافة الى التعاون في عملية النشر العلمية وخاصة النشر الالكتروني بهدف تطوير المواقع السياحية والتراثية في الأردن وادارتها.

وتنص المذكرة بين الفريقين، على تكثيف التعاون الإعلامي وتشجيع المنظمات الإعلامية بما في ذلك الوسائط الالكترونية والمطبوعات من القطاعين الخاص والعام وذلك لتوطيد الصلات فيما بينهما في مجال الحفاظ على السياحة والتراث الحضاري والطبيعي.

وعلى هامش الاتفاقية، عبر الفايز عن سعادته بتوقيع مذكرة التفاهم هذه مع صرح علمي وطني يبعث على الاعتزاز بحجم جامعة اليرموك، معتبرا ذلك فرصة هامة وإيجابية لتعزيز التعاون المشترك بما يخدم السياحة والمنتج السياحي الأردني من خلال برامج مشتركة والاستفادة من الخبرات الموجودة لدى جامعة اليرموك، بما يعود وينعكس إيجابا على الطلبة وقطاع السياحة بشكل عام.

وتابع هذه المذكرة تشمل العديد من المحاور أهمها التركيز على السياحة الوطنية وتنظيم المؤتمرات والورشات المشتركة، وبالتالي تعزيز وتنوع الفكر السياحي ليس على مستوى السياحة، وانما الترويج والاستفادة من الخبرات الموجودة لدى جامعة اليرموك في هذا الصدد.

وأشاد الفايز بدور بجامعة اليرموك ومساهمتها الكبيرة في خدمة الآثار والمنتج السياحي الأردني، بما تمتلكه من خبرات متراكمة، وما قامت وتقوم به من جهود على صعيد البحث العلمي فيما يخص قطاع السياحة والآثار، متطلعا لترجمة هذه الاتفاقية لخطة عمل تحقق المصلحة الوطنية.

وقال الهيلات، إن جامعة اليرموك بوصفها مؤسسة وطنية تعنى بالتعليم العالي تهدف إلى خدمة المجتمع وتطويره، والعناية بالتعليم المستمر والاهتمام بالإرشاد الميداني في مختلف النواحي التطبيقية في سبيل خدمة المجتمع وحل مشاكله القائمة وتلافي المتوقع منها.

وأضاف ايمانا من جامعة اليرموك بقدرات شباب الاردن من طلبتها في عملية التطوير والتنمية السياحية ولدمجهم كشركاء في تنمية القطاع؛ تأتي مذكرة التفاهم هذه لإيجاد شراكة حقيقية مع وزارة السياحة والآثار، تخدم مجتمعنا الأردني ومصلحتنا الوطنية السياحية.

وشدد الهيلات، على أن جامعة اليرموك، بما تمثله من عراقة وتاريخ وطني في مجال البحث العلمي فيما يخص الآثار والسياحة في المملكة ومساهماتها الوطنية الرائدة في هذا المجال، لن تألوا جهدا في مواصلة هذا الدور الريادي والبناء عليه، وتسخير خبرات باحثيها وخصوصا في كليتي السياحة والفنادق والآثار والانثروبولوجيا وكوادرهما في مواصلة هذا النهج بما يعزز رسالتها ودورها الوطني.

وحضر توقيع الاتفاقية كل من نائب محافظ إربد – رئيس لجنة بلدية إربد الكبرى الدكتور قبلان الشريف، وأمين عام وزارة السياحة والآثار الدكتور عماد حجازين و عدد من نواب محافظة إربد، ونائب الرئيس للشؤون الإدارية الدكتور رياض المومني وعميد كلية السياحة والفنادق الدكتور محمد الشناق، وعدد من المسؤولين في وزارة السياحة والآثار والجامعة.

1d3634f5 b626 4dda b4f6 6006fefd552f

 

b1d448de 7a0e 4b30 8a01 7474c44d19bf

 

b5469701 6f16 4969 a8a2 6f19a8ff14d0

0
0
0
s2sdefault