مركز الاخبار

st781

بحث نائب رئيس جامعة اليرموك للكليات الإنسانية والشؤون الإدارية الدكتور أنيس خصاونة سبل التعاون العلمي والبحثي في مجال دراسات اللاجئين والنازحين مع وفد من كلية سانت اولاف في نورثفيلد الأمريكية ضم مجموعة من أعضاء الهيئة التدريسية في الكلية.

وأكد خصاونة أن جامعة اليرموك كانت السباقة بين المؤسسات التعليمية الأردنية في ايلاء موضوع اللاجئين والنازحين جل اهتمامها وذلك من خلال انشائها لمركز دراسات اللاجئين والنازحين والهجرة القسرية الذي يعنى بنشر الوعي المجتمعي بقضايا اللجوء، وإجراء الدراسات والأبحاث والمشاريع وعقد المؤتمرات والندوات والورش المتعلقة بقضايا اللجوء والنزوح والهجرة القسرية، مؤكدا استعداد اليرموك ممثلة بالمركز لاستقبال طلبة كلية سانت اولاف الراغبين بالانخراط في العمل في مجال دراسات اللاجئين والنازحين، وادماجهم في برامج اللغة العربية للناطقين بغيرها مما يمكنهم من إجراء الدراسات البحثية حول قضايا اللجوء بكفاءة ومصداقية عالية.

وقال إن جامعة اليرموك ومن خلال تعاونها مع جهات دولية مختلفة تحتضن مجموعة من الطلبة السوريين الذين يواصلون دراساتهم في مختلف التخصصات التي تطرحها الجامعة من خلال المنح المقدمة لهم بموجب اتفاقيات التعاون التي أبرمتها الجامعة مع هذه الجهات، مؤكدا على أهمية ترجمة نتائج البحوث العلمية التي يجريها الباحثون إلى حلول واقعية للمشاكل التي يعاني منها اللاجئين سواء أكانت اقتصادية، أو اجتماعية، او تعليمية، او صحية، أو نفسية، وان تكون هذه البحوث بمثابة النافذة التي تسلط الضوء على مختلف قضايا اللجوء الامر الذي يسهم في تكريس جهود مختلف مؤسسات المجتمع الدولي للاضطلاع بدورهم في حل مختلف القضايا التي يواجهها اللاجئين.

بدورها أشادت الدكتورة ابتسام العطيات استاذة علم الاجتماع في كلية كلية سانت اولاف بالمستوى المتميز لجامعة اليرموك بشكل عام، ولمركز دراسات اللاجئين والنازحين والهجرة القسرية بشكل خاص والذي يحظى بسمعة علمية متميزة على المستوى الدولي، داعية إلى تعزيز التعاون بين الجانبين من خلال استقبال اليرموك لعدد من طلبة كلية سانت اولاف لإجراء الدراسات والبحوث العلمية المتخصصة بقضايا اللجوء والنزوح.

من جانبها استعرضت مديرة مركز دراسات اللاجئين والنازحين والهجرة القسرية الدكتورة آيات نشوان نشأة المركز، وأهدافه، والانشطة والفعاليات التي نفذها المركز حول مختلف القضايا المتعلقة باللجوء، لافتة إلى سعي المركز للتواصل الدائم مع اللاجئين سواء أكانوا داخل المخيمات او خارجها والعمل على إيجاد الحلول الناجعة للمشاكل التي يواجهونها من خلال الدراسات البحثية والميدانية التي يجريها المركز بالتعاون مع مختلف الجهات الدولية، بالإضافة إلى المنح الدراسية التي تقدم للطلبة اللاجئين لاستكمال دراستهم الجامعية.

وخلال زيارتهم للجامعة اطلع الوفد على وحدة دعم وخدمة للطلبة اللاجئين في الجامعة   R-SOS Unitالخاصة بمشروع Rescue الذي تشارك فيه جامعة اليرموك ويهدف إلى بناء قدرات الجامعات المشاركة للتعامل مع قضايا اللاجئين، حيث أوضح الخصاونة أنه تم إنشاء هذه الوحدة وتزويدها بالأجهزة والمعدات الحديثة التي تمكن مركز اللاجئين والنازحين من تطوير برامجه البحثية والتدريبية، وبناء خدمات مستدامة تخدم قضايا اللجوء واللاجئين.

 st782

st783

0
0
0
s2sdefault

 179792

استفاد اكثر من ألف مواطن من خدمات الرعاية الصحية والطبية التي تم تقديمها خلال اليومين الطبيين اللذين نظمتها كلية الطب بجامعة اليرموك في منطقة كفريوبا /غرب اربد، بالتعاون مع جمعية الجود الخيرية، ومركز صحي كفريوبا الشامل.

وأوضح عميد كلية الطب في الجامعة الدكتور وسام شحادة أن الكلية تحرص على عقد مثل هذه الأيام الطبية بما يجسد حرص الجامعة على التفاعل مع المجتمع المحلي، ويحفز طلبتها للانخراط في العمل التطوعي، وتقديم الخدمات الطبية المجانية لأبناء المجتمع، لافتا إلى ان فعاليات اليوم الطبي الذي اقيم في جمعية الجود اشتملت عيادات الجراحة العامة، والاطفال، والعيون، والباطني، والطب العام، اضافة الى إجراء فحوصات الدم، والفيتامينات، وقياس السكر وضغط الدم، كما تم عقد محاضرات توعوية حول فقر الدم، وسرطان الثدي، والنظام الغذائي الصحي.

وأضاف أن فعاليات اليوم الطبي الذي اقيم بمركز صحي كفريوبا تحت شعار "انا وطفلي" اشتملت على عقد محاضرات توعوية تتعلق بالأم الحامل في جميع مراحل الحمل وصحة الجنين وتقديم مستلزمات طبية لتغذيتهما.

وأشار المسؤولان عن الحملة الدكتور معاوية خطاطبة والدكتور سمير البلص أن هذه الحملة تأتي ضمن سلسلة فعاليات نفذتها الكلية في محافظة إربد وضواحيها ضمن خطة مساق صحة المجتمع لطلبة مستوى السنة الرابعة في الكلية.

179798

179799

0
0
0
s2sdefault

 IMG 6980

افتتح نائب رئيس جامعة اليرموك للشؤون الطلابية والاتصال الخارجي الدكتور فواز عبد الحق، المعرض التشكيلي الذي نظمته مكتبة الحسين بن طلال وبالتعاون مع مديرية ثقافة محافظة اربد بعنوان "آفاق" للفنانتين آمنة بطاينة وبيان شخاترة، ويستمر ثلاثة أيام.

وأشاد عبد الحق خلال تجواله بالمعرض بالمستوى الفني المتميز للوحات المعروضة، التي عكست المهارات الفنية لدى الفنانتين، مؤكدا حرص اليرموك على التواصل والتفاعل مع أبناء المجتمع المحلي، والمساهمة في إبراز مهاراتهم ومواهبهم، انطلاقا من دورها في خدمة المجتمع، ودعم الحركة الفنية والثقافية على المستوى المحلي.

ويذكر أن الفنانة البطاينة درست الفنون التشكيلية والرسم في كلية الفنون الجميلة بجامعة اليرموك، واختصت بالرسم بالألوان الزيتية باستخدام الفرشاة والسكين، في حين استخدمت الفنانة الشخاترة الرصاص والفحم والألوان الزيتية في رسم لوحاتها الفنية.

وحضر افتتاح المعرض عميد كلية الفنون الجميلة بالجامعة الدكتور وائل الرشدان، ورئيس قسم التصميم الدكتور بسام ردايدة، ومساعد مدير المكتبة عماد يامين، وعدد من المسؤولين في الجامعة ومديرية الثقافة في محافظة اربد، وحشد من الطلبة، وأبناء المجتمع المحلي.

IMG 6997

0
0
0
s2sdefault

 IMG 6023

رعى رجل الأعمال الأردني مازن الشريف الحفل الذي نظمه نادي خريجي الجامعة لتكريم وتحفيز كوكبة من رواد ومحبي العمل التطوعي من خريجي وطلبة جامعة اليرموك، تقديرا لجهودهم ودورهم الهام في إنجاز وإنجاح العديد من برامج ونشاطات ومناسبات النادي المختلفة.

وقال الشريف إنَّ العمل التطوعي عامل فاعل وأساس رئيسي في تقدم المجتمعات وتطورها، وهذا ما أسهم في تطور المجتمعات الغربية والآسيوية المتقدمة.

وفي بداية الحفل رحب الدكتور عصام العزام براعي الحفل، معربا عن شكره للمكرمين على الجهود التي بذلوها، مشددا على اهمية مساهمتهم في غرس روح العمل التطوعي لدى زملائهم الطلبة لما لها من أهمية بالغة في تطور مجتمعنا الأردني.

وفي نهاية الاحتفال وزع السيد الشريف شهادات الشكر والتقدير على مستحقيها.

0
0
0
s2sdefault

 WhatsApp Image 2019 08 06 at 11.04.50 AM

إلتقت عميدة شؤون الطلبة في جامعة اليرموك الدكتورة أمل نصير وفدا من جمعية الطلبة الماليزيين الدارسين في محافظة إربد، ضم مجموعة من الطلبة الماليزيين الدارسين في جامعة اليرموك.

وأكدت نصير أن العمادة وانسجاما مع توجهات إدارة الجامعة تضع كافة إمكاناتها في سبيل خدمة الطلبة الماليزيين الدارسين في اليرموك وجميع الطلبة الوافدين، وأنها لن تتوانى عن التعاون مع كافة كليات ودوائر الجامعة لتوفير البيئة الدراسية المثلى لهم، ومساندتهم ليتمكنوا من اجتياز المرحلة الدراسية والحصول على الشهادة الجامعية، ليعودوا إلى بلدانهم ويكونوا خير سفراء لجامعة اليرموك.

وقالت إن مرافق وقاعات العمادة ستكون متاحة أمام الطلبة الماليزيين لتنفيذ الأنشطة واللقاءات الهادفة لخدمتهم وتحسين مستواهم الأكاديمي.

وشكر اعضاء الوفد خلال اللقاء جامعة اليرموك على حسن التعامل والاحترام اللذان يحظى بهما الطلبة الماليزيين الدارسين في الجامعة والبالغ عددهم 285 طالب وطالبة، مشيرين لما يواجهه بعض هؤلاء الطلبة من صعوبات تتمثل في لغة بعض المساقات أو مضمونها، مستعرضين الأنشطة والفعاليات الثقافية المختلفة التي تنظمها الجمعية وطلبة الجالية الماليزية في جامعة اليرموك.

وحضر اللقاء مدير دائرة الرعاية الطلابية في العمادة مروان طيفور، ورئيس قسم رعاية الطلبة الوافدين أيهم أبو الشعر.

  

0
0
0
s2sdefault