IMG 4305

التقى رئيس جامعة اليرموك الدكتور زيدان كفافي في مكتبه، السفير الكويتي في عمان عزيز الديحاني، والوفد المرافق، حيث تم مناقشة سبل تعزيز روابط التعاون بين اليرموك والسفارة الكويتية في عمان من جهة، والمؤسسات التعليمية الكويتية من جهة أخرى.

وأكد كفافي خلال اللقاء على عمق العلاقات التي تجمع بين البلدين الشقيقين الأردن والكويت، مشيدا بحرص الملحقية الثقافية الكويتية في عمان على التواصل المستمر مع إدارة الجامعة والطلبة الكويتيين الدارسين في مختلف التخصصات الاكاديمية ومتابعة مسيرتهم الدراسية، مشددا على حرص اليرموك على تسخير كافة إمكاناتها من أجل خدمة طلبتها على اختلاف جنسياتهم، مشيرا إلى أن الجامعة تولي طلبتها الوافدين جل عنايتها واهتمامها وتسعى لإعدادهم وتنمية مهاراتهم، وتسليحهم بالمعارف والعلوم المواكبة لما يشهده العالم من تطورات متسارعة في مختلف المجالات، باعتبارهم خير سفراء لها في بلدانهم بعد تخرجهم، وبما يمكنهم من إحداث التغيير الايجابي، والقيام بدورهم في تطوير المؤسسات العربية في مختلف مواقع العمل التي سيشغلونها في بلدانهم بعد تخرجهم من الجامعة.

وأضاف أن اليرموك ومن خلال عمادة شؤون الطلبة تسعى لتشجيع الطلبة العرب والاجانب للانخراط بالانشطة والفعاليات اللامنهجية التي تنظمها العمادة، والهادفة إلى صقل شخصيات الطلبة، وتعزيز التبادل الثقافي والحضاري بين الطلبة، وصقل شخصياتهم، معربا عن أمله بتوسيع قاعدة التعاون بين الجامعة والسفارة الكويتية في عمان من جهة، ومختلف المؤسسات التعليمية الكويتية من جهة أخرى، وخاصة مع جامعة الكويت التي تم مؤخرا توقيع اتفاقية تعاون معها في مجالات تبادل أعضاء الهيئة التدريسية، وإمكانية إنشاء عدد من البرامج الاكاديمية المشتركة بين الجامعتين في المجالات ذات الاهتمام المشترك وبما يلبي طموحات الشباب الأردني والكويتي.

بدوره أشاد الديحاني بالمستوى المتميز للطلبة الكويتيين من خريجي جامعة اليرموك، والجامعات الاردنية بشكل عام، وكفاءتهم في سوق العمل، الأمر الذي يدل على اهتمام الجامعة ورعايتها لطلبتها، والمستوى المتقدم للعملية التدريسية فيها، مشيرا إلى إمكانية زيادة عدد الطلبة الكويتيين الدارسين في جامعة اليرموك خلال السنوات القادمةن لاسيما مع ما تشهده الجامعة من توسع علمي في برامجها الاكاديمية، المواكبة لمتطلبات سوق العمل على مستوى المنطقة، مشددا على حرص السفارة على التواصل الدائم مع إدارة الجامعة والتعاون من أجل متابعة شؤون الطلبة الكويتيين الدارسين في الجامعةن وتشجيعهم على المشاركة في مختلف الفعاليات والانشطة التي تنظمها الجامعة بما يسهم في انخراطهم مع الطلبة والمجتمع المحلي.

وخلال زيارته للجامعة التقى السفير ورئيس الجامعة بالطلبة الكويتيين الدارسين في الجامعة، بحضور نائب رئيس الجامعة للشؤون الكليات الانسانية الدكتور فواز عبد الحق الزبون، والملحق الثقافي الكويتي بدر المطيري، والملحق الصحي الكويتي الدكتور علي العنزي، وعمداء الكليات في الجامعة، ومدراء المراكز العلمية، والوحدات الادارية في الجامعة، تم خلاله مناقشة عدد من القضايا التي تهم الطلبة الكويتيين الدارسين في جامعة اليرموك.

وقال الديحاني خلال لقائه بالطلبة أن للكويت محبة كبيرة في الأردن، وأن قلوب الأردنيين مفتوحة للشعب الكويتي قبل بيوتهم، ويكنون لهم محبة واحتراما كبيرا، داعيا الطلبة للانخراط في مختلف الفعاليات التي تنظمها الجامعة، بما ينمي مهاراتهم ويصقل شخصياتهم، معربا عن فخره بالسمعة الطيبة للطلبة الكويتيين وتميزهم العلمي في مختلف الجامعات الاردنية، وعن شكره لكافة العاملين في جامعة اليرموك من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية الذين يولون الطلبة الكويتيين رعاية واهتماما كبيرين.

IMG 4322

0
0
0
s2sdefault