جاردينيا

رعت عميدة شؤون الطلبة في جامعة اليرموك الدكتورة أمل نصير المحاضرة التثقيفية التي نظمتها طالبات مبادرة "جاردينيا" بالتعاون مع عمادة شؤون الطلبة، بهدف توعية الطالبات بسبل العناية بالصحة الجسدية والمظهر الخارجي إلى جانب جمال الروح والعقل.

وأكدت نصير دعم وتشجيع العمادة للأنشطة اللامنهجية والمبادرات الطلابية، مشددة على أن العمادة لن تتوان عن تسخير كافة إمكانياتها في سبيل تنفيذ الأنشطة الطلابية الهادفة لإكساب طلبة الجامعة العلم والمعرفة في شتى المجالات، معربة عن فخرها واعتزازها بسعي الطالبات لتنفيذ أنشطة توعوية وتثقيفية تُعنى بجوانب هامة من حياة الأنثى، وهي الصحة الجيدة والمظهر اللائق، والعناية بهما من منطلق علمي صحيح.

من جانبها أكدت الدكتورة إنشراح اليبرودي من كلية الشريعة والدراسات الإسلامية في الجامعة ضرورة اهتمام الإنسان بجمال شكله ومظهره الخارجي، والعناية بصحتة الجسدية، بما يحقق التوازن بين جمال روحه وعقله، مشيرة إلى أن الجمال الخارجي للإنسان يعتبر عنصرا مهما في إرسال رسالة خير للآخرين والفوز بقبولهم لها، مشيرة إلى أن الجمال له بعد في القلب، وللمحافظة على قيمة هذا الجمال وتقديره لا بد من تعزيزه بالمواقف الإنسانية والمعاملة الحسنة مع الآخرين، موضحة أن الدين الاسلامي الحنيف حثنا على تحقيق التوازن بين جمال الشكل والعقل والنفس والروح.

وتضمنت فعاليات المحاضرة، فقرتين توعويتين تناولت الأولى الغذاء الصحي المتوازن والرياضة المناسبة للحفاظ على صحة الجسم والعقل، فيما تناولت الأخرى أسس العناية بالبشرة، قدمتهما خبيرتا تغذية وتجميل من المجتمع المحلي.

واستمع للمحاضرة مدير دائرة النشاط الثقافي والفني في عمادة شؤون الطلبة خليل الكوفحي، وحشد من طالبات الجامعة.

 

0
0
0
s2sdefault