مركز الاخبار

 swiss

التقى رئيس جامعة اليرموك الدكتور زيدان كفافي، السفير السويسري في عمان لوكاس جاسير، وتأتي هذه الزيارة لبحث سبل التعاون بين اليرموك ومختلف مؤسسات التعليم العالي السويسرية فيما يخدم العملية التعليمية في كلا البلدين.

وأشار الكفافي في بداية اللقاء إلى أن اليرموك ترتبط بعلاقات تعاون علمية وبحثية مع مختلف الجامعات الدولية المرموقة الأمر الذي وفر فرصة لتبادل أعضاء الهيئة التدريسية فيما بينها، بالإضافة إلى توفير فرص لطلبة اليرموك لاستكمال دراستهم العليا في إحدى تلك الجامعات، داعيا السفارة السويسرية لبناء جسر من التعاون الاكاديمي والعلمي في المجالات المتنوعة بين اليرموك ومختلف المؤسسات التعليمية السويسرية.

وأشار إلى إمكانية إنشاء زاوية  للثقافة والعلوم السويسرية في مكتبة الحسين بن طلال مما يسهم في نشر وتعلم الثقافة السويسرية ويتيح الفرصة لطلبة الجامعة للتعرف على منجزات العلماء والباحثين السويسريين في حقول العلوم المختلفة.

 بدوره أكد جاسير اهتمام السفارة بمد جسور التعاون العلمي والثقافي بين الجامعات السويسرية وجامعة اليرموك في المجالات ذات الاهتمام المشترك، لافتا إلى أن السفارة توفر سنويا عدد من المنح الدراسية للطلبة الأردنيين الراغبين باستكمال دراستهم العلمية لدرجة الدكتوراه، حيث أشار إلى إمكانية استفادة طلبة اليرموك من هذه المنح خلال العام الدراسي القادم 2019/2020.

وحضر اللقاء نائبا رئيس الجامعة الدكتور أحمد العجلوني، والدكتور فواز عبدالحق، وعميد كلية الفنون الجميلة الدكتور وائل الرشدان، ومدير مكتبة الحسين بن طلال الدكتور عمر الغول، ومدير العلاقات العامة والإعلام مخلص العبيني، وعدد من المسؤولين في السفارة.

0
0
0
s2sdefault

nsoor1

مندوبا عن رئيس الوزراء، رعت وزيرة الثقافة بسمة النسور افتتاح فعاليات المؤتمر الوطني الأول "قراءة في الأوراق النقاشية لجلالة الملك عبدالله الثاني الحاضر والمستقبل"، والذي نظمه المنتدى الثقافي في اربد بالتعاون مع جامعة اليرموك، وجامعة البلقاء التطبيقية، ووزارة الثقافة، والنادي العربي، ونادي أبناء الثورة العربية الكبرى، ويستمر يومين.

وخلا الافتتاح ألقى رئيس الجامعة الدكتور زيدان كفافي كلمة قال فيها إن انعقاد هذا المؤتمر يأتي ليؤكد سعي اليرموك المستمر لتحقيق رؤيتها المتمثلة في أن تصبح الرائدة في نشر وتعميم الأوراق النقاشية الملكية بين الطلبة، والعمل على تعميمها كرسالة انسانية هادفة كما أمر جلالة الملك، ولتكون رؤيا جلالته نحو التحول الديمقراطي الهادئ الرزين في أردننا الحبيب مثالا يحتذى بين الدول العربية والإسلامية، مشيرا إلى أن الجامعة بكلياتها المختلفة أصبحت تستشعر مسؤوليتها تجاه تحقيق الرؤية الملكية ورسالتها وأهدافها باعتبارها استراتيجية وطنية كبرى تتسم بشفافية الطرح في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة التي يشهدها الوطن.

ولفت كفافي إلى أن جلالة الملك وضع رؤية واضحة للإصلاح الشامل ومستقبل الديمقراطية في الأردن، عبر عنها من خلال نشره لسبع أوراق نقاشية تضمنت توجيهات ملكية للسياسيين والعلماء والمثقفين والأكاديميين والباحثين والطلبة ورجال الدين ورجال المال والأعمال والمهنيين والعمال وكافة فئات المجتمع الأردني، حيث تغطي كل منها محورا هاما لعناصر التنمية السياسية فالأولى تناولت مسيرتنا نحو بناء الديمقراطية المتجددة، والثانية ركزت على تطوير نظامنا الديمقراطي لخدمة جميع الأردنيين، فيما تحدث جلالته في الثالثة عن الأدوار التي تنتظرنا لنجاح ديمقراطيتنا المتجددة، وتناولت الرابعة التمكين الديمقراطي والمواطنة الفاعلة، وركزت الخامسة على تعميق التحول الديمقراطي: الأهداف، والمنجزات، والاعراف السياسية، وأكدت على سيادة القانون كأساس الدولة المدنية الحديثة، وتناولت الورقة النقاشية السابعة بناء قدراتنا البشرية وتطوير العملية التعليمية باعتبارها جوهر نهضة الأمة.

بدوره ألقى رئيس المنتدى الثقافي في اربد رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدكتور محمد العناقرة كلمة أشار فيها  إلى أن الأوراق النقاشية الملكية تعتبر خارطة طريق لبناء أردن قوي بعزيمة قيادته وهمة أبنائه المحافظين على الحقوق والواجبات، الملتزمين بمبدأ سيادة القانون كركيزة لكل مؤسسات الدولة وحقوق أبنائها وبنائها بناء صحيحا، لافتا إلى أن جلالة الملك عرض في الأوراق النقاشية رؤيته لمسيرة الإصلاح الشامل في الأردن في مختلف المجالات كعملية الإصلاح السياسي، والاقتصادي، والاجتماعي، والثقافي، والتعليمي، وطرق تنمية القوى البشرية، وذلك بهدف رفعة المجتمع الأردني وارتقائه، حيث حدد جلالة الملك في الأوراق النقاشية التحديات الحالية، مستشرفا المستقبل وما فيه من صعوبات وآمال.

وشدد عناقرة على أهمية دور الأردنيين في المساهمة في الحوار السياسي لبناء الأردن القوي، وإحقاق ركائز الأصالة الأردنية، وبناء مجتمع ديمقراطي، مشيرا إلى أنه يشارك في هذا المؤتمر خمسين مشاركا ومشاركة لمناقشة الأوراق النقاشية الملكية التي يأمل ان تكون نبراسا لعمل كل من القائد والإداري والنائب والوزير والحزبي والمواطن والناخب والمنتخب الأمر الذي يسهم في تشكيل أيقونة من الحب والانتماء والولاء والمواطنة ليعيش الأردن شامخا عزيزا.

من جانبها ألقت الدكتورة عبير الرحباني كلمة المشاركين قالت فيها إن انعقاد هذا المؤتمر في رحاب جامعتي اليرموك، والبلقاء التطبيقية يجسد دور الجامعات في نشر وتعميم الأوراق النقاشية الملكية، بهدف مشاركة الشباب بالأفكار التي تطرحها تلك الأوراق، لاسيما وأنها تعزز الثقافة الديمقراطية، وفكرة التدريب على الحوار وتحليله بصورة موضوعية ومتوازنة، والتنمية الشاملة، والمستقبل الزاهر لمجتمعنا على مختلف الصعد.

وأشارت إلى أن الأوراق النقاشية الملكية تأتي متوافقة مع تأكيد جلالة الملك أن عملية الإصلاح مستمرة، وان ما تم إنجازه هو خطوات تحتاج إلى استكمال، وأن الحديث عن الانجازات ما هو إلا تأكيد على جدية الدولة في الذهاب نحو الإصلاح، حيث تمثل هذه الأوراق الإطار العام الذي تجري فيه عملية النحول الديمقراطي في الأردن.

وحضر فعاليات الافتتاح عدد من عمداء الكليات وأعضاء الهيئة التدريسية بالجامعة، والمسؤولين في المجتمع المحلي والجامعة، وحشد من طلبة الجامعة.

وتضمنت برنامج المؤتمر في يومه الأول ست جلسات عمل تناولت الأولى موضوعات " الأوراق الملكية رؤية واستراتيجية"، و"قراءة في الأوراق النقاشية لجلالة الملك عبدالله الثاني"، و"رؤية واعتماد الأوراق النقاشية لجلالة الملك في العملية التربوية في جامعة البلقاء التطبيقية"، و"الإعلام الأردني ومستقبله من خلال الأوراق النقاشية لجلالة الملك"، و"قراءة رؤية جلالة الملك المتعلقة بالشباب"، و"رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني لمفهوم الدولة المدنية في الأوراق النقاشية"، فيما تناولت الجلسة الثانية موضوعات " الأوراق النقاشية لجلالة الملك: الاطار الحاكم والمنطلق الاستراتيجي للخطة الاستراتيجية والخطط التنفيذية لجامعة مؤتة"، و"صناعة العقول سبيلنا إلى النهضة من خلال الورقة النقاشية السابعة لجلالة الملك عبدالله الثاني"، و" الأوراق النقاشية لجلالة الملك بين فرص التحقيق ومعوقات الانجاز"، و"مفهوم الدولة المدنية في ضوء الأوراق النقاشية الملكية"، و"قراءات في أوراق جلالة الملك النقاشية من منظور اعلامي"، و"مضامين الأوراق النقاشية وتطبيقاتها في المناهج المدرسية".

وتناولت الجلسة الثالثة موضوعات " الأوراق النقاشية لجلالة الملك ومستلزمات الإصلاح والتحديث في الأردن"، و"رؤية جامعة العلوم والتكنولوجيا في تطبيق الأوراق النقاشية"، و"الدولة المدنية في الأردن بين النظرية والتطبيق في ضوء الأوراق النقاشية"، و"التحديات الاقتصادية في تخفيف وطأة الفقر في المملكة وفق رؤية جلالة الملك"، و"آفاق التعليم ومستقبله في ضوء الأوراق النقاشية، و"نحو تمكين ديموقراطي وموطنة فاعلة من خلال الورقة النقاشية الرابعة"، و"الانتخابات والمشاركة الفاعلة قراءة في الأوراق النقاشية لجلالة الملك"، وتضمنت الجلسة الرابعة موضوعات "الدولة المدنية كما يراها جلالة الملك"، و"الرؤية الملكية للعلاقات الأردنية الأوروبية وفرص تحقيق التنمية السياسية من خلال الأوراق النقاشية"، و"تطلع القيادة السياسية الأردنية لدولة حديثة ومستقبلية ضامنة للجميع"، و" دور الشباب الأردني في الحياة السياسية والمشاركة في صنع القرار من خلال الأوراق النقاشية لجلالة الملك"، و"الشباب الأردني قراءة في الأوراق النقاشية لجلالة الملك".

وتضمنت الجلسة الخامسة موضوعات "الأحزاب السياسية ودورها في اصلاح وتطور العملية السياسية والديمقراطية في الأردن"، و" الأوراق النقاشية لجلالة الملك: مأسسة الوعي الأردني"، و"أهمية الأوراق النقاشية كمرجعية للنظام الاجتماعي"، و"منطلقات الأوراق النقاشية"، و"دور مناهج تاريخ الأردن في تعزيز قيم الاعتدال والوسطية والمواطنة ونبذ التطرف والإرهاب"، فيما تضمنت الجلسة السادسة موضوعات "ثقافة المواطنة وبناء المجتمع الأردني من خلال تحليل الأوراق النقاشية لجلالة الملك"، و" دور المؤسسات السياسية غير الرسمية قراءة في الأوراق النقاشية لجلالة الملك"، و" قراءة في الأحزاب ومؤسسات المجتمع المدني من خلال الأوراق النقاشية"، و" دور التكنولوجيا وتطبيقاتها في النهوض بالعملية التعليمية في الأردن"، و" الأبعاد التنموية في الأوراق النقاشية لجلالة الملك".

nsoor2

 

nsoor3

0
0
0
s2sdefault

semmar

التقى رئيس جامعة اليرموك الدكتور زيدان كفافي وفدا من السفارة الأمريكية في عمان ضم نائبي القنصل خالد ولفسبرج، وآنا ديلاكروز، وتأتي هذه الزيارة لبحث آلية قبول الطلبة الراغبين بالالتحاق ببرنامج العمل والسفر في أمريكا " Summer work and travel"

وفي بداية اللقاء أكد كفافي حرص اليرموك على فتح أبوابها لمختلف أشكال التعاون مع الجامعات والمؤسسات التعليمية الأمريكية مما يتيح الفرصة لأعضاء الهيئة التدريسية والطلبة في الجامعة للاطلاع على تجارب والثقافات الشعوب الأخرى، حيث يعتبر البرنامج الذي تطرحه السفارة الأمريكية للطلبة الأردنيين الراغبين بالعمل والسفر  لفترة محددة إلى الولايات المتحدة الأمريكية  من الفرص المهمة للطلبة التي تنعكس إيجابا على مسيرتهم التعليمية وتوسع مداركهم وتعزز مفاهيم الحوار البناء لديهم.

وأكد كفافي استعداد اليرموك للاستقبال طلبة الجامعات الأمريكية الراغبين بتعلم اللغة العربية للناطقين بغيرها حيث تعتبر اليرموك ممثلة بمركز اللغات رائدة في هذا المجال، كما أنها تعد بيئة أكاديمية جاذبة تضم طلبة داخل حرمها الجامعي من دول عربية وأجنبية متعددة فضلا من أن مجتمع اربد مجتمع متنوع يتيح الفرصة للطلبة الاجانب لتعلم اللغة والثقافة العربية بشكل أسهل وأسرع.

بدورهم أوضح ولفسبرج وديلاكروز أن برنامج  summer work and travel الذي تطرحه السفارة الأمريكية للطلبة الراغبين بقضاء فترة من 3-4 أشهر خلال فترة الصيف للعمل في الولايات المتحدة الأمريكية، الامر الذي ينعكس إيجابا على تطوير مهاراتهم باللغة الإنجليزية، وتعرفهم على طبيعة وثقافة المجتمع الأمريكي.

وحضر اللقاء نواب رئيس الجامعة الدكتور أحمد العجلوني، والدكتور فواز عبدالحق، والدكتور انيس خصاونة.

وخلال زيارتهم للجامعة نظمت دائرة العلاقات والمشاريع الدولية لقاءا لوفد السفارة الامريكية مع طلبة اليرموك، حيث بين كل من ولفسبرج وديلاكروز كيفية التقدم إلى هذا البرنامج من خلال المكاتب المعتمدة لدى السفارة، والتي بدورها ستعمل على توفير فرصة عمل للمتقدم في إحدى الولايات الأمريكية، موضحة الشروط الواجب توافرها بالمتقدم لهذا البرنامج وهي أن يكون طالبا منتظم بالدراسة سواء في مرحلة البكالوريوس أو الماجستير، وأن يكون التحصيل الأكاديمي للطالب بمستوى جيد فما فوق وأن يجيد التواصل باللغة الإنجليزية.

وفي نهاية اللقاء التي استمع اليها مجموعة من طلبة الجامعة أجاب المتحدثان على اسئلة واستفسارات الحضور.

0
0
0
s2sdefault

 a3lamjaded

حققت المجلة الأردنية للغات الحديثة وآدابها الصادرة عن عمادة البحث العلمي والدراسات العليا في جامعة اليرموك ومدعومة من  صندوق دعم البحث العلمي، شروط المجلات العالمية من خلال حصولها على الموافقة المبدئية لتضمينها في قواعد البيانات العالمية سكوبس "SCOPUS" مع بداية العام 2018، لتكون المجلة الثالثة بعد المجلة الأردنية للرياضيات والاحصاء والمجلة الأردنية للفيزياء في الجامعة التي حققت هذا الانجاز.

وأشار عميد البحث العلمي الدكتور قاسم الحموري إلى ان المجلة الأردنية للغات الحديثة وآدابها تعتبر مجلة عالمية ومحكمة ومتخصصة ومفهرسة في مجال اللغات الحديثة وآدابها، مؤكدا سعي العمادة  لدعم بقية المجلات الصادرة عنها من خلال رفع مستوى جودة نشر الأبحاث فيها لترتقي جميعها إلى مصاف المجلات العالمية المصنفة في قواعد البيانات العالمية.

وأوضح أن قواعد البيانات العالمية SCOPUS التابعة لشركة الطباعة ELSEVIER  تهتم بنشر ملخصات وأبحاث وبراءات الاختراع الخاصة بالبحث العلمي والمنشورة في مجلات أكاديمية محكمة، وتغطي تقريبا (22000) عنوانا من أكثر من (5000)ناشر، منها (20000) مجلة يتم تقييمها بواسطة خبراء في التخصصات العلمية والتقنية والطبية والاجتماعية والعلوم الإنسانية.

 

0
0
0
s2sdefault

7ajawi

أعلن الفرع الأردني لمنظمة IEEE الدولية "معهد مُهندسي الكهرباء والإلكترونيات" قبوله للمقترح المقدم من الفرع الطلابي للمنظمة في جامعة اليرموك لاستضافة فرق الجامعات الأردنية المشاركة في النسخة الثانية عشرة من المسابقة الدولية "IEEE Extreme Programming Competition 12.0".

وذكر المشرف على الفرع الطلابي IEEE في اليرموك الدكتور يزن العيسى أنه سيكون لهذه الاستضافة أثر كبير في تحفيز طلبة كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية على تعلم البرمجة، والتعريف بجامعة اليرموك كمركز للتدريب على البرمجة، مشيرا إلى أن اليرموك  فازت باستضافة الفرق المشاركة في المسابقة بعد منافستها مع جامعة الأميرة سمية، والجامعة الألمانية الأردنية، وجامعة البتراء.

0
0
0
s2sdefault