nafsi9

مندوبا عن رئيس جامعة اليرموك، رعى مستشار رئيس الجامعة الدكتور عبدالحليم الشياب حفل تخريج الدفعة الأولى من المشاركين في دورة الدعم النفسي والاجتماعي في ظل الأزمات التي نفذتها جامعة اليرموك بدعم من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ.

وألقى مدير مشروع الدعم النفسي والاجتماعي في ظل الأزمات الدكتور فواز المومني كلمة أشار فيها إلى أن هذه الدورة التي شارك فيها 22 متدربا من الأردنيين واللاجئين السوريين، تضمنت التدريب على وحدات متخصصة في الدعم النفسي والاجتماعي وحالة اللاجئين، والتواصل الفعال والتعامل مع النزاع، وخدمات الدعم الاجتماعي النفسي للفرد والعائلة والمجتمع، والتكنولوجيا الذكية المستخدمة في خدمات الدعم النفسي.

وقال المومني إن هذا المشروع الذي بلغت كلفته ما يقارب 121 ألف يورو تضمن تغطية كافة الجوانب الدعم اللوجستي والتي تمثلت في إنشاء قاعة ذكية، وإعداد منهاج عصري متقدم في المحتوى وطرق التدريب، كما تم توفير ثلة متميزة من أعضاء الهيئة التدريسية من تخصصات علم النفس الإرشادي، والطب، وتكنولوجيا المعلومات، مثمنا جهود الوكالة الألمانية للتعاون الدولي، وكادر مركز دراسات اللاجئين والنازحين والهجرة القسرية بالجامعة، وجمعية حماية الأسرة والطفولة، ومنظمة المرأة العربية، والرابطة الطبية للمغتربين السوريين على ما بذلوه في سبيل إنجاح هذا المشروع.

بدورها ألقت كرستينا مولر من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي كلمة هنأت فيها المشاركين في فعاليات الدورة التي تم إعدادها ضمن أربعة محاور لتزويد المشاركين بالمعرفة الضرورية المتعلقة بالدعم النفسي والاجتماعي، لافتة إلى أن المجتمع الأردني تحمل العديد من الضغوطات في ظل تداعيات أزمة اللجوء التي استمرت لعدة سنوات، مشددة على ضرورة الاستفادة من التجربة الأردنية في هذا السياق لاسيما وأن المجتمع الأردني حافظ على قيم السلام والأمان فيه على الرغم من ما واجهه.

وفي نهاية الحفل الذي حضره مدير العلاقات والمشاريع الخارجية الدكتور موفق العتوم، وعدد من المسؤولين في مركز اللاجئين والنازحين، سلم الشياب الشهادات للمشاركين في فعاليات الدورة.

 

0
0
0
s2smodern