مركز الاخبار

 re7lat1

اختتم مركز اللغات في جامعة اليرموك برنامج الرحلات المخصص لطلبة  برنامج اللغة العربية للناطقين بغيرها، والتي تأتي بهدف تعريف الطلبة بالإرث الثقافي والحضاري للأردن لا سيما وأن الطلبة يتلقون موادا تعليمية عن تاريخ الاردن في الغرف الصفية.

وتضمن برنامج الرحلات خلال الفصل الدراسي الثاني زيارة كل من البتراء، وجرش، وعجلون، وأم قيس، ومأدبا، وجبل نيبو، ومتحف السيارات الملكي، وجبل القلعة، والمدرج الروماني، ووسط البلد في مدينتي عمان وإربد، وزيارات لمتاحف عديدة، بالإضافة إلى حضور الطلبة عرضا مسرحيا في جرش بمناسبة بمناسبة اليوم العالمي للتراث الذي أقيمت فعالياته في الثامن عشر من شهر نيسان.

ويشار إلى ان هذا النوع من الرحلات يمكن طلبة البرنامج من التعرف على العادات والتقاليد السائدة في المجتمع الاردني من خلال التواصل مع أفراده في مختلف المناطق الاردنية.

re7lat2

0
0
0
s2smodern

 sho3leh

بمناسبة الذكرى العشرين لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين  سلطاته الدستورية واحتفاء بالأعياد الوطنية بدأت جامعة اليرموك تحضيراتها لإيقاد شعلتها التي دأبت على إيقادها كعرف سنوي يربط بين اليرموك "المعركة" واليرموك "منارة العلم".

وقالت عميدة شؤون الطلبة الدكتورة أمل نصير خلال ترأُسها اجتماع اللجنة التي تم تشكيلها للاحتفال بإيقاد شعلة اليرموك من جديد، لافتة إلى أن هذا الحدث بدأ منذ عام ١٩٨٥ وكان وما زال شاهداً على أهمية ربط الماضي بالحاضر لتبقى صورة معركة اليرموك خالدة في أذهان طلبة الجامعة، تماماً كما هي صورة جامعتهم التي يتلقون فيها العلم النافع لهم ولوطنهم.

  وبينت أن نقل الشعلة سيكون ضمن المسار المحدد بواسطة العدائين من طلبة المدارس حتى منطقة دوار البيّاضة، ومن ثم طلبة الجوالة وصولاً إلى موقعها في الحرم الجامعي، وسيكون الاحتفال  بالتزامن مع احتفالات المملكة بالذكرى العشرين لتولي جلالة الملك عبد الله الثاني سلطاته الدستورية، والاحتفال بعيد الجيش واستقلال المملكة وذكرى الثورة العربية الكبرى، حيث تمثل هذه المناسبات قصة بناء الدولة الأردنية على يد قادة بني هاشم منذ التأسيس وحتى عهد الملك المعزز عبد الله الثاني، مشيدة بالتعاون الذي تبديه الجهات المسؤولة والمعنية في محافظة اربد، واتحاد الطلبة في الجامعة حتى يليق هذا الاحتفال باسم اليرموك وبالمناسبات الوطنية المُحتفى بها، مثمنة الدعم الكبير الذي توليه إدارة الجامعة لمختلف أنشطة العمادة.

0
0
0
s2smodern

 MESTARI7I

حصل مركز الريادة والابتكار في كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية بجامعة اليرموك على جائزة أفصل مشروع ريادي واعد في المسابقة الدولية للمشاريع الريادية الواعدة لطلبة كليات الهندسة التي أقيمت مؤخرا ضمن فعاليات المؤتمر الثقافي الأكاديمي الدولي 2019 في جامعة مضيق البسفور في إسطنبول.

وأوضح مدير المركز الدكتور محمود المستريحي أن مشروع "تصميم وتطوير نظام ذكي لسلامة السائق أثناء القيادة باستخدام الذكاء الاصطناعي وتقنية رؤية الحاسوب وتمييز الصور" والذي قام بتنفيذه فريق العمل البحثي في مركز الريادة والابتكار المكون من الطالب يزيد طلافحة من قسم الهندسة الطبية، والطالب احمد موسى من قسم الهندسة الإلكترونية، وبأشراف مدير المركز الدكتور محمود المستريحي، والمهندس محمد عدنان السعدي قد فاز بهذه الجائزة من بين (14) مشروعا قُدمت من (11) جامعة حكومية وخاصة من (10) دول.

 وأشار إلى أن المشروع يساعد السائق أثناء القيادة بوظيفتين رئيسيتين، الأولى مراقبة الطريق بهدف التعرف على الاخطار التي قد تواجه المركبة واتخاذ إجراءات السلامة اللازمة، والأخرى تختص بمراقبة انتباه السائق وتنبيهه في حاله تشتت ذهنه اثناء القيادة، لافتا إلى أن النظام يتناسب مع جميع أنواع السيارات، ويمكن إضافته عليها بما يسهم في زيادة مستوى الأمان أثناء القيادة وتقليل نسبة الحوادث المرورية.

0
0
0
s2smodern

 329fbff0 ec0b 4cff 8c76 a37c3df54a58

وقع رئيس جامعة اليرموك الدكتور زيدان كفافي، ورئيس جامعة الزرقاء الدكتور بسام الحلو مذكرة تفاهم أكاديمي بين الجامعتين، وذلك تجسيداً لمبدأ التعاون المشترك بين الجانبين، وتعزيزاً للعلاقة المتبادلة بينهما.

ونصت المذكرة التي تم توقيعها في جامعة الزرقاء على تعزيز جوانب التعاون ذات الاهتمام المشترك بين الجامعتين في مجالات تبادل زيارات أعضاء الهيئة التدريسية والباحثين والطلبة، وتعزيز التعاون الأكاديمي في برامج خدمة المجتمع والتعليم المستمر، وتنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس، وتعزيز سبل التعاون في المواد والمشاريع البحثية، بالإضافة إلى تنظيم اللقاءات والمؤتمرات والندوات الأكاديمية والعلمية والبحثية والتقنية والدورات التدريبية وإقامة الأسابيع الثقافية والرياضية.

كما نصت المذكرة على تبادل الخبرات العلمية والأكاديمية، وطرح البرامج المشتركة في الدراسات العليا للتخصصات ذات الاهتمام المشترك، وتبادل مصادر المعرفة والتعليم والتعلم الإلكتروني والمواد العلمية الرقمية، والعمل معا على تطوير البرامج والخطط الأكاديمية والمناهج والمقررات الدراسية.

وأكد كفافي حرص اليرموك على تعزيز سبل التعاون مع نظيراتها من الجامعات الأردنية والخاصة بما يسهم في تبادل الخبرات والكفاءات من أجل الارتقاء بمستوى التعليم العالي في الأردن، وتحسين جودة ونوعية مخرجات العملية التعليمية، لافتا إلى أن هذه الشراكة تأتي تجسيدا لتوجيهات صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين لتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص في مختلف المجالات من أجل اتاحة الفرصة لكافة المؤسسات الوطنية للقيام بدورها في تعزيز عملية الاصلاح والتطوير والتنمية المستدامة التي يشهدها الأردن.

من جانبه أشار الحلو إلى حرص جامعة الزرقاء على تعزيز روابط التعاون مع جامعة اليرموك والاستفادة من الخبرات والكفاءات المتميزة لأعضاء الهيئة التدريسية فيها، الأمر الذي يعود بالنفع على الجامعتين ويسهم بالارتقاء بالعملية التعليمية ومخرجات الجامعات الأردنية بشكل عام، ويرسخ الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وحضر توقيع الاتفاقية رئيس مجلس إدارة جامعة الزرقاء الدكتور محمود أبو شعيرة، ونائب رئيس جامعة اليرموك للكليات العلمية والشؤون المالية الدكتور احمد العجلوني، وعدد من المسؤولين من الجامعتين.

 وخلال زيارتهم للجامعة قام كفافي والوفد المرافق بجولة في مرافق جامعة الزرقاء.

ZARQA1

0
0
0
s2smodern

 ENAB1

نوقشت في جامعة اليرموك رسالة ماجستير بعنوان "خطة تفسير وتقديم للنفق المائي الروماني في موقع أم قيس (جدارا)" للطالب قيس المومني/ ماجستير صيانة وإدارة التراث الحضاري، بحضور وزيرة السياحة والآثار السابقة لينا عناب، ورئيس جامعة اليرموك الدكتور زيدان كفافي.

وأشادت عناب بالمستوى المتميز لمشروع الطالب، وأهميته في الترويج للسياحة في الموقع لاسيما مع انتشار مفهوم سياحة المغامرة لدى المجتمع والسياح القادمين من خارج الأردن، مشددة على ضرورة تسخير كافة الخبرات والمعارف العلمية بهدف تنشيط قطاع السياحة في الاردن وتطويره، نظرا لدوره الهام في تحسين الدخل القومي بما ينعكس ايجابا على الاقتصاد الوطني.

بدوره أكد كفافي حرص اليرموك على تشجيع طلبتها على إجراء البحوث العلمية التطبيقية، وتوظيف البحث العلمي والتكنولوجيا في تقديم خدمات نوعية لأبناء المجتمع المحلي، الأمر الذي يسهم في بناء المجتمع، والمساهمة في عملية التنمية المستدامة التي تشهدها كافة القطاعات الحياتية في المملكة، لافتا إلى أن اليرموك تسعى لإعداد طلبتها وتأهيلهم بالمهارات العلمية والعملية بما يمكنهم إحداث التغيير الايجابي المطلوب والنهوض بمؤسساتنا الوطنية المختلفة.

وأوضح الدكتور زياد السعد رئيس لجنة المناقشة والمشرف على الرسالة، أهمية هذه الرسالة في المساهمة بالترويج لموقع مدينة أم قيس الأثري سياحيا، حيث أن الباحث بإنتاج فيديو متكامل يمثل زيارة افتراضية لمعالم النفق المائي الروماني باستخدام تقنية ثلاثية الأبعاد 3D، لافتا إلى أن الفيديو يقدم شرحا متكاملا للتقنيات التي استخدمها الرومان في بناء النفق، ويبين كيفية جر المياه ونقلها لمدينة جدارا ومدن الديكابولس المجاورة، معربا عن أمله بأن يكون النفق المائي أحد أهم المعالم للترويج لسياحة المغامرات في الموقع.

وضمت لجنة المناقشة في عضويتها كل من الدكتور مصطفى النداف من كلية الاثار والانثروبولوجيا بجامعة اليرموك، والدكتور فادي بلعاوي من الجامعة الهاشمية.

وحضل المناقشة عميد كلية الاثار والانثروبولوجيا في الجامعة الدكتور هاني هياجنة، ومديرا الاثار في عجلون ومدينة أم قيس، وعدد من اعضاء الهيئة التدريسية، وطلبة الدراسات العليا في الكلية.

ENAB2

0
0
0
s2smodern