مركز الاخبار

 3madeh22

   بدأت عمادة شؤون الطلبة في جامعة اليرموك بإصدار "جريدة طلبة اليرموك" إلكترونياً.

 وقالت عميدة شؤون الطلبة في جامعة اليرموك الدكتورة أمل نصير إن العمادة وفي إطار سعيها لتطوير عملها والارتقاء به لخدمة الجسم الطلابي في الجامعة، قد ارتأت إحداث تطور نوعي في "جريدة طلبة اليرموك" التي تصدرها العمادة منذ ثمانينيات القرن الماضي، وذلك من خلال إصدارها بنسخة الكترونية عوضاً عن النسخة الورقية وبشكل رسمي اعتباراً من العدد القادم الخاص بعيد ميلاد جلالة الملك ويوم الوفاء والبيعة.

    وأوضحت ان إصدار الجريدة بنسختها الالكترونية سيسهم في توفير النفقات المالية على الجامعة، كما أنه سيتيح لأكبر عدد ممكن من الطلبة الإطلاع على الجريدة ومتابعتها أولاً بأول، وإمكانية الرجوع إليها في أي وقت شاء، مؤكدة أن العمادة وفي ضوء توجيهات إدارة الجامعة ستواصل رسالتها في توفير أفضل أنواع الخدمات لطلبة الجامعة، وبما يواكب المستجدات الحديثة ويسهم في تنمية مهارات وشخصية الطالب بأبعادها المتكاملة.

0
0
0
s2smodern

 MAWLANA

في اطار التعاون والمنح الطلابية الثقافية شاركت الطالبة أناغيم الزبيدي من كلية الإعلام في  منحة "مولانا"(Mevlana) في  جامعة كوجالي التركية، حيث تهدف هذه المنحة إلى  مساعدة الطلبة في  الانفتاح على الثقافات الأخرى، وتحسين مهاراتهم اللغوية، وتوسيع آفاقهم الاجتماعية من خلال دراسة فصل دراسي في احدى الجامعات المشاركة في برنامج "مولانا".

وأكد عميد كلية الاعلام بالجامعة الدكتور علي نجادات حرص الكلية على اتاحة الفرصة لطلبتها للمشاركة في كافة البرامج والمؤتمرات وورش العمل الدولية التي تنمي من مهاراتهم الاعلامية، وتسهم في صقل شخصياتهم، ويسهم في اعدادهم لدخول سوق العمل الصحفي والاعلامي فور تخرجهم من الجامعة، مشددا على أهمية برامج التبادل الطلابي بين الجامعات المختلفة بما يثري حصيلة الطلبة المشاركين الثقافية، ويطلعهم على عادات وثقافات الاخرين وبالتالي يوسع مداركهم في تقبل الاخر.

بدورها شكرت جامعة اليرموك على اتاحة الفرصة لخوض هذه التجربة التي أتاحت لها الإطلاع على معارف جديدة في مجال علم العلاقات العامة والإعلان وتطبيقاته، حيث أن دراسة هذا الفصل الدراسي أتاح لها الاطلاع على الكثير من الخبرات والمعارف على الصعيد العلمي والخبرة الحياتية.

0
0
0
s2smodern

e3lam1321

شاركت كلية الاعلام في جامعة اليرموك ممثلة بعميد الكلية الدكتور علي نجادات، والدكتور حاتم علاونة، والدكتور زهير الطاهات، والدكتور محمود السماسيري، في فعاليات المؤتمر الدولي للعلوم الإنسانية والتعليم في العالم الإسلامي، الذي نظمته جامعة اسطنبول شهير بالتعاون مع مركز البحر الأحمر للدراسات والتعليم في اسطنبول.

وقدم نجادات خلال مشاركته ورقة بحثية بعنوان "تأطير القنوات التلفزيونية لأحداث الحراك السياسي الأردني: دراسة تحليلية"، وقدم العلاونه ورقة بحثية بعنوان "دور مواقع التواصل الاجتماعي في تحفيز الأردنيين على المشاركة في الحراك الجماهيري"، فيما شارك الطاهات بورقة بحثية بعنوان "التحديات التي تواجه الاعلام العربي في التصدي للفكر الإرهابي لتنظيم الدولة الإسلامية "، وقدم السماسيري ورقة بحثية بعنوان " بنية الفكر الإعلامي العربي: نحو مقاربة ايبستمولجية".

كما ترأس أساتذة كلية الإعلام عدد من الجلسات العلمية في المؤتمر.

وقال عميد الكلية الدكتور علي نجادات ان هذه المشاركة تأتي انطلاقا من سياسة اليرموك في الانفتاح والتواصل مع مختلف الجامعات والمؤسسات المحلية والإقليمية، مشيرا إلى أن اهتمام كلية الإعلام بمشاركة أساتذتها في مثل هذه المحافل العلمية المتميزة، حيث شهد هذا المؤتمر مشاركة مجموعة كبيرة من الباحثين والأكاديميين من مختلف الجامعات والمدارس البحثية.

e3lam1322

0
0
0
s2smodern

 HAWAFEZ1

رعى رئيس جامعة اليرموك الدكتور زيدان كفافي حفل تكريم الفائزين بجوائز "حوافز البحث العلمي" للعام الجامعي 2016/2017، والذي نظمته عمادة البحث العلمي والدراسات العليا في الجامعة.

وأعرب كفافي في كلمة ألقاها خلال حفل التكريم عن فخره واعتزازه بهذه الثلة المتميزة من أعضاء الهيئة التدريسية وطلبة الدراسات العليا في الجامعة، مشددا حرص إدارة الجامعة على توفير كافة الظروف الملائمة لتشجيع البحث العلمي في الجامعة  والخروج بالانتاج العلمي إلى نطاق أبعد من نطاق الوطن العربي، وانتقاء المجلات العلمية العالمية ذات التصنيف العالي، لافتا إلى أهمية إجراء البحوث العلمية المشتركة مع المؤسسات البحثية والجامعات الدولية بما يرفع من مستوى جامعة اليرموك في هذا المجال.

واكد ضرورة الاستمرارية في دعم البحث العلمي وتخطي العقبات التي قد تواجه الباحثين، وتشجيعهم على إجراء المزيد من الابحاث العلمية الرصينة التي تسهم في الارتقاء بجامعتنا ووطننا الحبيب.

بدوره أوضح عميد البحث العلمي والدراسات العليا في الجامعة الدكتور قاسم الحموري أن الجامعة أقرت مجموعة من الجوائز والحوافز لأفضل باحث وأفضل رسائل الدراسات العليا، وذلك إدراكا منها بأهمية البحث العلمي، وتحفيزا للباحثين والطلبة، وخلق روح التنافس الايجابي فيما بينهم بما يخدم رسالة الجامعة ويحثهم على العمل والابداع والابتكار، موضحا أن عمادة البحث العلمي في الجامعة أنفقت ما مجموعه 524 ألف دينار أردني لدعم البحث العلمي، حيث أنفقت 430 ألف دينار على دعم المشاريع البحثية، و20 ألف دينار لدعم مشاريع تخرج الطلبة، و74 ألف دينار كحوافز ورسوم نشر للباحثين، بزيادة تقدر ب 21% عما أنفقته الجامعة في هذا المجال عام 2017، مشددا على أن العمادة لن تألو جهدا في توفير الظروف الملائمة لتشجيع البحث العلمي في الجامعة، حيث قامت العمادة مؤخرا بإطلاق مبادرة لترجمة الابحاث في اللغة العربية للراغبين بنشرها في المجلات العالمية ذات التصنيف المرتفع بما يعود بالنفع على الباحث والجامعة على حد سواء.

وضمن فعاليات الحفل قدم عدد من الفائزين شرحا حول مشاركاتهم العلمية والأبحاث التي تقدموا فيها للجائزة، حيث حصل الدكتور محمد محمود العجلوني من قسم العلوم المالية والمصرفية (رحمة الله عليه) على حافز افضل باحث للكليات الانسانية، والدكتور محمود علي عبد القضاة من قسم الكيمياء على حافز افضل باحث للكليات العلمية.

فيما حصلت الطالبة اسماء الحوامدة من قسم المناهج وطرق التدريس على جائزة افضل اطروحة دكتوراه عن الكليات الانسانية، عن رسالتها المعنونة "الهوية التخصصية لمعلمي العلوم وعلاقتها بممارستها التعليمية وبتصوراتهم لاولويات مسار اصلاح تعليم العلوم في الاردن"، وأشرف عليها الدكتور محمود بني خلف، وحصلت الطالبة ياسمين ابو عباس من قسم المحاسبة على جائزة افضل رسالة ماجستير عن الكليات الانسانية، عن رسالتها المعنونة "الإفصاح عن المخاطر في التقاريرالمالية المنشورة :دراسة تطبيقية على القطاع المصرفي وقطاع التأمين في الأردن" وأشرف عليها الدكتور تركي الحمود. 

وحصلت أيضا الطالبة بيان عبد الوهاب من قسم الاحصاء على جائزة افضل رسالة  ماجستير عن الكليات العلمية عن رسالتها المعنونة  "A Close Look at the Estimation of thePopulationSize" ، وأشرف عليها الدكتور محمد فريوان.

وفي نهاية حفل التكريم الذي حضره نائبا رئيس الجامعة الدكتور أنيس خصاونة والدكتور فواز عبد الحق، وعدد من العمداء، والدكتور سلطان أبو عرابي، وعدد من اعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة، وطلبة الدراسات العليا، سلم كفافي الشهادات والدروع للفائزين.

HAWAFEZ2

HAWAFEZ3

0
0
0
s2smodern

 tafagod1

تفقد كل من نائب رئيس جامعة اليرموك للكليات العلمية والشؤون المالية الدكتور أحمد العجلوني ونائب الرئيس لشؤون الطلبة والاتصال الخارجي الدكتور فواز عبد الحق مبنى عمادة شؤون الطلبة واطلعا على احتياجات كافة مرافق العمادة.

ووجه نائبا رئيس الجامعة الدوائر المعنية في الجامعة بإعداد دراسة شاملة للمبنى تتضمن تحديثه، وإعادة تأهيل القاعات والمكاتب بما يتيح الاستغلال الأمثل لكافة مرافق العمادة، وتحويل جزء منها لواجهة استثمارية تسهم في خدمة الجامعة والطلبة، بحيث تصبح العمادة وجهة الطلبة للحصول على الخدمات الطلابية والتجارية في آن معا.

بدورها قالت عميدة شؤون الطلبة في الجامعة الدكتورة أمل نصير إن تحديث وتطوير مبنى العمادة بات حاجة ملحة انسجاما وخطة العمادة الرامية إلى تنظيم المزيد من الأنشطة الطلابية اللامنهجية وإعادة الطلبة إلى العمادة باعتبارها مركزا للخدمات وتطوير الذات وصقل الموهبة.

ورافق نائبا الرئيس عدد من مدراء الدوائر الخدمية في الجامعة ونائب عميدة شؤون الطلبة ومساعد العميد وعدد من العاملين في العمادة.

0
0
0
s2smodern